المدارس الداخلية في سوخوم وأوتشامشيرا وقرية كالداخوارا تتلقى المساعدات الإنسانية

في اتجاه أنشطة الصندوق الدولي لابسني لدعم المؤسسات التعليمية في أبخازيا ، سلمت المنظمة إلى المدارس الداخلية لمدينة سوخوم ، وأوشامشيرا ، وقرية كالداهوارا 500 مجموعة من أغطية السرير ، منها 200 قطعة لكل مدرسة داخلية في سوخوم وأوتشامشيرا ، و 100 جهاز كمبيوتر لداخلية قرية كالدواره.
قال اوكتاي شكوتوا ، وهو عضو في مجلس إدارة المؤسسة بأن كل هذه المساعدات أصبحت ممكنة بفضل الجالية الأبخازية في تركيا ، وهم مجموعة من مواطنينا برئاسة إلكان كوادزبا. ويهتم الصندوق الدولي لأبسني اهتماما خاصا بالقضايا الثقافية والتعليم والتي تتلقى الدعم المستمر من مواطنينا في تركيا.
وهذا المشروع ليس أول عمل مشترك للمؤسسة مع المركز الثقافي الأبخازي برئاسة الكان كوادزبا. حيث من فترة قريبة تم شراء البطانيات الدافئة لهذه المدارس الداخلية ، وتم تنفيذ مشاريع أخرى أيضا ، "
المدارس الداخلية هي مؤسسات تعليمية خاصة حيث يكون الأطفال فيها على مدار الساعة، وبشكل متواصل ، لذلك من الضروري خلق ظروف مريحة لهم أثناء الإقامة بعد ساعات الدراسة .

وأضافت مديرة المدرسة الداخلية في اتشمشيرا لورا ميكا" ممثلو "الصندوق الدولي لأبسني " غالبا ما يزورون مدرستنا الداخلية ، ومهتمون بمشاكلنا ويقدمون المساعدة ، وهذا الدعم لا يقدر بثمن لتلاميذنا ومعلمينا "
وأكد موظفو المؤسسة على إدارة المدارس الداخلية بأنهم يخططون لتقديم المزيد من المساعدة لهذه المؤسسات والبحث عن فرص لذلك.