"الصندوق الدولي ابسني" يكمل عمل مشروعه "ابيبش" في قرية كينديغ في محافظة اوتشامتشيرا.

عائلة اصلان تشيخلادزة و زيتا اساتسوا القاطنة في قرية كينديغ تربي 9 اطفال. اسامي الاطفال كريستينا و سابينا و فيكتوريا و روسلان و امينة و ارتور و راديك و ايغور و ميلانا. اصغرهم يبلغ سنتان من العمر و ابنتهم الكبرى متزوجة. ستة اطفال يذهبون الى المدرسة و اثنان منهم دخلو المدرسة قبل السن المحدد. الاسرة في انتظار الطفل العاشر الذي سيولد في شهر نيسان.

قدم "الصندوق الدولي ابسني" الذي يترأسه سونير غوغوا المساعدة المادية لاسرة تشيخلادزة في اطار مشروعه "ابيبش" الهادف لمساعدة العائلات الكبيرة ذات الدخل المحدود. و قد قامت اسيدة اينابشبا الامين العام للصندوق بزيارة الاسرة في قرية كينديغ برفقة سيرما اشوبا مديرة هيئة الديموغرافيا و العودة للوطن و اوكتاي تشكوتوا مدير هيئة الابسور, جالبين معهم هدايا من الصندوق. وفقا للتقيم المسبق لما تحتاجه الاسرة, قدم الصندوق الاجهزة المنزلية الضرورية التي تحتاجها الاسرة, و تم تقديم براد و غسالة  و خزان للماء و فرن كهربائي و تلفاز و مواد تنظيف.

قال اوكتاي تشكوتوا: "اغلى ما نملك هم اطفالنا. انا موافق انه يصعب تربية الاطفال في زمننا هذا لكننا دائما نستطيع ايجاد الفرص و الوسيلة لهذا العمل الصالح و النبيل. اطفالكم سيكبرون و سيفيدون وطنهم و مجتمعهم و سيقومون بمساعدتكم في الكبر. تحاول منظمتنا مساعدة الاسر الكبيرة و تقوم بكل ما تسطيع القيام به."

و قالت زيتا تساتسوا معبرتا عن شكرها: "اود ان اشكر الصندوق على هذه المساعدة. يصعب على الاسر الكبيرة تربية اطفالهم في ظروفنا اليوم من دون اي مساعدة. المعيل الوحيد لاسرتنا هو رب العائلة و هو يعمل طوال اليوم, لكن اجرة عمله لا تكفي لاعالة اسرتنا الكبيرة."

"الصندوق الدولي ابنسي" سيكمل عمل مشروعه "ابيبش" في المدن و المحافظات الابخازية الاخرى"

Subscribe to Syndicate