مشروع "اني اماليكي – الام و الطفل" وصل الى عدد الاطفال الى الالفين

المشروع الدائم - "أني أماليك – الام و الطفل" من "الصندوق الدولي أبسنا"، الذي بدأ قبل أكثر من عامين. والهدف من هذا المشروع هو دعم الأم الشابة في رعاية الطفل.

كل عائلة فيها حدث سعيدة مثل ولادة طفل و بذلك يقدم الصندوق هدية من مواد خاصة لرعاية الطفل والملابس ومستحضرات العناية للأطفال، وما إلى ذلك.

استظاف مكتب "الصندوق الدولي أبسنيا" طفل فلاد شاكريل و هو الرقم الالفين حسب تعداد الاطفال. عائلة ابخازية و تكون الام ماجدالينا جابليا و الاب نودار شقرل شابان من سوخوم، وهذا و الابن الثاني. و كانت تنتظرهم المفاجأة. .

التقى نائب الرئيس مكسيم غفيندجيا وموظفي الصندوق بالعائلة بالورود والهدايا من مشروع "آني أمالايكي".

واضاف-  "نريد ان يولد المزيد من الاطفال فى ابخازيا. في كل مرة الآباء يأتون إلينا مع شهادة ميلاد اطفالهم و هم سعيدون ، و يزيدوننا من الطاقة الايجابية.

و هذا الفرح يتقاسموه كل الابخاز جميعا . مع كل قلبي أتمنى الصحة والسعادة والرفاهية لأسرتكم الشابة ".

 ووجهت الام ماجدالينا غابليا الشكر إلى "الصندوق الدولي لأبسنا" على اهتمامهم بأنشطتهم في دعم الأسر الشابة والأسر الكبيرة، وتمنى لهم التنمية والازدهار.