أصبحت عمر فرقة "غوندا" للغناء و الآلة الموسيقية - 40 سنة!

حصلت فرقة "غوندا" للغناء و الآلة الموسيقية مكانتها الخاصة في ثقافتنا الوطنية.

احتفظت على تقاليد شعبنا وثقافة وتطوير فنها الموسيقي وإحياء الأغاني الشعبية القديمة، و هذا بجدارة كبيرة

وبفضل الطاقة الإبداعية الكبيرة والموهبة المشرقة للمدير الفني روزا تشاماجوا والفنانين، تم التعرف على الفرقة, و حصلوا على محبة المشاهدين.

وتهنئ المنظمة العامة "الصندوق الدولي لأبسني" فرقة "غوندا" للغناء و الآلة الموسيقية بمناسبة الذكرى الأربعين,

نتمنى لكم المزيد من الإنجازات الإبداعية والإلهام و يرافقكم التصفيق الحار والحب من الجمهور دائما!

مع الاحتلرام .. سونيرغوغوا