زيارة وفد الصندوق الدولي لأبسني إلى الأردن مازالت مستمرة وفي إطار "مهمة الاسثمار

قام الصندوق الدولي لأبسني بعقد الاجتماعات مع ممثلي الشركات الأردنية. وفي 21تشرين الثاني تم تقديم عرض مكثف وشامل للإمكانات الاستثمارية والاقتصادية لأبخازيا في المركز الرئيسي الشركسي في عمان. وحضر هذا الحدث أكثر من 300شخص ممثلين عن الجالية في الأردن والتي أصبحت بالنسبة لكثير من مواطنينا مصدرا هاما للمعلومات ليس فقط في مجال الاقتصاد والاستثمار وإنما أيضاً في قضايا أخرى من الحياة اليومية لبلادنا. وفي نفس اليوم قام وفد مؤسستنا بزيارة مطعم "سماور" والذي يعد أيضا مركز ثقافي حيث يمثل هذا المطعم روح الثقافة القوقازية وهو مكان مشهور لكثير من سكان عمان حيث يتم هنا في هذا المطعم الحفاظ على الوصفات القوقازية القديمة فضلاً عن الطهاة المحترفين في إعداد أفضل الأطباق من المطبخ الشركسي والعربي والأوروبي. في 22تشرين الثاني في قاعة المؤتمرات في فندق "حياة" تم افتتاح عرض أبخازيا من قبل صاحب السمو الملكي الأمير "عاصم بن نايف" وأكد الأمير عاصم بن نايف على وجه الخصوص ضرورة تطوير الاتصالات بين المواطنين العاديين في البلدين وشدد على ضرورة تعزيز البرامج الثقافية والرياضية التي من شأنها أن تساعد الشعبين على توطيد العلاقات بين البلدين. وفي23تشرين الثاني التقى وفد الصندوق الدولي لأبسني برئيس مجلس النواب الأردني السيد "عاطف الطرعون" ونائبه السيد "منصور أباظة" وخلال اللقاء أكد السيد طرعون على وجه الخصوص ان الأردن يتابع عن كثب التطورات في أبخازيا والمنطقة وأن تنمية العلاقات بين سكان البلدين يجب أن تأخذ الأولوية في تعاوننا. وفي اليوم نفسه تم استقبال وفد الصندوق الدولي من قبل سعادة السفير "بوريس بولوتين" ومفوض الاتحاد الروسي في المملكة الأردنية الهاشمية. وفي 24تشرين الثاني في المركز الشركسي الرئيسي والذي يعد شريك مؤسستنا كانت هناك اجتماعات مباشرة مع رجال الأعمال في الأردن حيث اطلع وفدنا على مشاريع ملموسة في مجال السياحة والزراعة.