عزيزي موظفي متحف الدولة الأبخازية!

متحف الدولة الأبخازية له مكانة خاصة في الحفاظ على ثقافتنا وتنميتها. على مدى ال 100 سنة الماضية، تمكن المتحف من الحفاظ على التراث التاريخي، ليتورثة احفادنا لأن الحاضر دون الماضي أمر لا يمكن تصوره. وهذا عمل الموظفين و جهدهم على المدى الطويل لتخزين المعروضات في المتحف بعناية . النشاط العلمي للمؤسسة مهما جدا في التطور, مثل المعارض والمناسبات الثقافية الأخرى. 

عزيزي الموظفي المتحف! "الصندوق الدولي أبسني" يتمنى لكم النجاح والإبداع والازدهار!  فل تكن السنة الجيدة خير والسلام لكل بيت!

سونيد غوغوا